ما حكم هجر القرآن الكريم؟

س- ما حكم هجر القرآن الكريم؟


الجواب: المراد بهجر الشيء ترکه والصدود عنه، وهجر القرآن يشمل ترك تلاوته وترك العمل بأحكامه وترك التحاكم إليه وترك تقديره واحترامه، وترك الاستشفاء به وعدم الانتفاع به، واللغو حالة سماعه، والإعراض عن استماعه، وعدم محبته ووجود الحرج عند سماع قوارعه وزواجره،

ومن هجرته: کتابته على صفة تزيين الجدران وتزويق الحيطان به، وجعله للمباهاة وتحسين مناظر المنازل والمجالس، قال تعالى: (وقال الرسول رب إن قومي اتحدوا هذا القرءان مهجورا) وقال تعالى:

(إذا قرئ القران فاستمعوا له وأنصتوا لعلكم ترحمون)،

وقال تعالى:( المص, كتاب أنزل إليك فلا يكن في صدرك حرج منه)،

وقال تعالى: (وقال الذين كفروا لا تسمعوا هذا القران والغوا فيه لعلكم تغلبون).